HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة







الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع ابن جرير تسجل في بــــــــيــــــان لها التراجع الخطير على مستوى الحقوق الأساسية للمواطنين


مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير
الخميس 3 أكتوبر 2013




الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع ابن جرير                                     تسجل  في بــــــــيــــــان لها التراجع الخطير على مستوى الحقوق الأساسية للمواطنين
اجتمع مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير يوم الجمعة 20 شتنبر 2013 بمقر ك دش .وبعد استعراضه لأهم القضايا الحقوقية وطنيا ومحليا، يسجل بكثير من القلق التراجع الخطير على مستوى الحقوق الأساسية للمواطنين :
وطنيا : وقوفه على أهم سمات الدخول الاجتماعي المتأزم ، والذي يتغذى من نظام اقتصادي تبعي خاضع كليا لتقلبات السوق الرأسمالية المتوحشة . حيث تملص الدولة من دورها في توفير الحد الأدنى من الخدمات الاجتماعية للفئات العريضة من الطبقات المسحوقة من الشعب في ظل انتظارية وفراغ سياسي تجسده حكومة فاشلة.هذا الفراغ الذي يكلف المغرب خسائر فادحة وحده المواطن المقهور يؤدي فاتورتها نتيجة مجموعة من التدابير اللاديمقراطية منها:
• إضعاف القدرة الشرائية للمواطنين عن طريق الزيادات المتكررة في المواد الغذائية الأساسية .
• تطبيق نظام المقايسة على أسعار المحروقات ، التي تعتبر العصب المحرك للاقتصاد مما ينعكس سلبا على باقي القطاعات من حيث ارتفاع الأسعار وضعف الخدمات ...
• المحاولات اليائسة لإخراس صوت الشعب عبر المحاكمات الصورية للمناضلات والمناضلين الشرفاء ، والأقلام الحرة كما يحدث الآن مع الصحفي علي أنوزلا.
• انهيار منظومة التربية والتكوين .
محليا : قطاع التعليم : موسم التراجعات بامتياز حيث :
• تتفاقم سنة بعد أخرى مجموعة من الظواهر الهجينة كالاكتظاظ المهول للتلاميذ و الأقسام المشتركة غير المتجانسة التي تتجاوز نسبتها بالإقليم 64٪ مما يضرب مبدأ تكافؤ الفرص بين أبناء الشعب .
• تسجيل نسب كبيرة بخصوص عدم التحاق الفتيات بالتعليم الثانوي الإعدادي خاصة بالمجال القروي .
• ضعف القدرة الاستيعابية للداخليات ببعض الثانويات التأهيلية (عبد الله إبراهيم نموذجا)،مما يؤدي إلى الاستعانة بحلول ترقيعية تهدد أمن وسلامة التلميذات على الخصوص .
• عدم الشروع في استغلال بعض المركبات التربوية ،مما يضع أكثر من علامة استفهام حول أسباب هذا التأخير .
• عدم توفر شروط العمل بثانوية الرحامنة باعتبارها ثانوية تقنية( تجهيزات ،مختبرات ،أطر تربوية متخصصة) لتبقى تسمية ثانوية تقنية مجرد حبر على ورق .
قطاع الصحة : • غياب الأطر الطبية المتخصصة ،وكذا التجهيزات الضرورية مما يحول دون أداء المستشفى المحلي لدوره في تقديم الخدمة الصحية اللازمة للمواطنين ( وفاة الشاب عزيز بنعلال بجانب أسوار المستشفى نتيجة الإهمال، وعدم فتح تحقيق حول الواقعة رغم شكاية فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير لكل من وزير الصحة والمندوب الإقليمي )
• تأخر العمل بالمستشفى الإقليمي رغم برمجة افتتاحه خلال سنة 2011.
الخدمات العمومية : • استمرار مسلسل إهانة المواطنين عبر إجبارهم على تأدية فواتير الماء والكهرباء ( المرتفعة أصلا) في الشارع العام ، وعبر دكاكين في شكل مسيء لكرامتهم
• غياب مصالح المراقبة الصحية، ومراقبة الأثمان مما يحول دون حماية المواطن من ارتفاع الأسعار وانتشار المواد الغذائية الفاسدة والكلاب الضالة .
• ضعف البنية التحتية بالإقليم(قنوات تصريف مياه الأمطار ،الطرق الفرعية كطريق سبت لبريكيين التي تحصد كل سنة مزيدا من الأرواح ... )
التشغيل : • استمرار منطق المحسوبية والزبونية في التعامل مع ملفات التشغيل، في مقابل إقصاء الكفاءات والأطر المحلية.
• استمرار الجهات المسؤولة في تجاهل مطالب فرع الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بابن جرير.
• العودة إلى نقطة الصفر في ملف الفراشة واحتلال الملك العمومي في شارع مولاي عبد الله.
• الاستغلال البشع لعمال النظافة وحراس الأمن الخاص ،وحرمانهم من أبسط حقوقهم من طرف الشركات المشغلة .
إن فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير ،وهو يقف على كل هذه المظاهر البئيسة من الحياة اليومية للمواطن يعلن :
 رفضه للزيادات المتكررة في أسعار المواد الأساسية ،وكذا قرار مقايسة المحروقات بناء على أسعار النفط في الأسواق العالمية .
 إدانته لاعتقال الصحفي علي أنوزلا والمطالبة بإطلاق سراحه فورا ،واحترام حرية الصحافة وحرية الرأي والتعبير .
 يحذر من تفاقم الوضع التعليمي المتدهور بالإقليم، ويدعو الجهات المسؤولة لتدارك الموقف من أجل تمكين أبناء الإقليم من متابعة دراستهم في ظروف تربوية سليمة وتغليب مبدأ الجودة على منطق الكم والمقاربات التقنية .
 يطالب بإيفاد لجنة للتحقيق في ملف المستشفى الإقليمي، وملابسات تأخر تسليمه ،والحالة المادية لبنايته ،وتضاعف تكلفة إنجازه.
 يطالب بتحسين جودة الخدمات ( ماء ،كهرباء...) ،وإغلاق دكاكين العار التي تؤدى فيها الفواتير .
 يحمل الجهات المعنية مسؤولية حوادث السير المميتة على طريق سبت لبريكيين ويدعو للتدخل عاجلا قصد تقويتها وتوسيعها .
 يطالب بالتعامل بالجدية والشفافية اللازمتين مع مطالب فرع الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين ،والفراشة (الحقيقيين)،والابتعاد عن منطق المحسوبية والموالاة .
 يجدد انخراطه ضمن تنسيقية مناهضة الفساد والاستبداد بابن جرير، ويدعو عموم الجماهير المكتوية بنار الزيادات في الأسعار للالتحاق بكثافة بالوقفة الاحتجاجية المقررة يوم الجمعة 4 أكتوبر 2013 أمام دار الشباب على الساعة الخامسة مساء .

         Partager Partager

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير