HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








أكاديمية شباب الرحامنة لكرة القدم... ترى النور بابن جرير


حقائق بريس
الجمعة 8 فبراير 2019








تعززت الساحة الرياضية بابن جرير واقليم الرحامنة بأكاديمية شباب الرحامنة لكرة القدم من اجل تكوين جيل جديد في مجال المستديرة للمساهمة في بناء مجتمع رياضي يحرص على الاهتمام بالانجازات الرياضية ،يسهر على تسيير وتدبير شؤونها طاقم تقني متميز وكفاءات ذات خبرة في مجال رياضة كرة القدم
ان كرة القدم بمتعتها وشعبيتها وشعبية نجومها وجنونها الذي أصبح يسيطر على الكبار والصغار رجالاً ونساء، ما جعلها تصبح حباً وأملاً وعشقاً، مما يستوجب على كل العاملين في حقل كرة القدم والرياضة عامة من إداريين ولاعبين ومدربين ومشجعين التحلي بالأخلاق الرياضية السمحة لأنهم القدوة، ويجب أن تكون أخلاق العاملين في المجال الرياضي في مقدمة الصفات المطلوبة كمحدد أساسي للانخراط في العمل الرياضي لأن الاهتمام والتمسك بالأخلاق الحميدة والقيام بالتصرفات السليمة التي تنم عن خلق رفيع، ، فإن كان لاعب كرة القدم خلوقاً وروحه طيبة فإن ذلك سيؤثر إيجاباً في المتابعين والمشجعين، خاصة البراعم والناشئين، وستتجسد تلك الصفات الجميلة في شخصياتهم وينعكس في حياتهم اليومية، خاصة تلك التصرفات التي تظهر عند الفوز والخسارة على حد السواء، وسيشيع المفهوم الراقي للرياضة بأنها مجال للتنافس الشريف والسعي من أجل تحقيق الإنجازات واعتلاء منصات التتويج وتحقيق الألقاب بالمنافسة بالبذل والعطاء والتضحية وفقاً للقانون والعدل وتقبل النتيجة بروح عالية وإيمان قاطع بأن كرة القدم هدف ومعنى والفوز والخسارة إحدى مفرداتها وعليك أن تتقبل ذلك بالروح الرياضية السمحة حتى ننشئ جيلا مسؤولا  قادرا على تحمل المهمة الوطنية في لعبة كرة القدم ، نجد أنه لا مفر لنا من التعامل بالطرق العلمية من خلال تأسيس مدارس كرة القدم، وحينما نذكر ذلك نؤكد أنه لا طريق آخر إلا عبر إنشاء جيل جديد يتصف بكل الصفات الحميدة ـ

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير