HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع ابن جرير ... بيان حول الأوضاع الحقوقية في إقليم الرحامنة.


حقائق بريس
الثلاثاء 24 أبريل 2018




الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع ابن جرير ... بيان حول الأوضاع الحقوقية في إقليم الرحامنة.



إن مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير ـ إقليم الرحامنة، الذي ناقش في اجتماعه العادي: الوضعية الحقوقية بصفة عامة، وفي إقليم الرحامنة بصفة خاصة، بمناسبة فاتح مايو 2018، الذي تشارك الطبقة العاملة في الاحتفال به تحت شعار:
(كل الحقوق للعاملات، والعمال، والأجيرات، والأجراء في إقليم الرحامنة، في أفق وضع حد للحرمان من الحقوق الإنسانية).
فإنه يسجل:
1) التراجعات المتوالية عن الحقوق الإنسانية المختلفة، بعد الانفراج الحقوقي الذي عرفه المغرب على المستوى الوطني.
2) الإهمال التام لحقوق الإنسان: تفعيلا، ومراقبة في إقليم الرحامنة، وخاصة في مدينة ابن جرير، كما تشهد كل الوقائع بذلك.
3) فالمواطنات، والمواطنون، يخضعن / يخضعون للابتزاز من قبل المسؤولين في جميع القطاعات، وفي أقسام، ومصالح الجماعات الترابية.
4) والنظافة في كل مدن، وقرى الإقليم، مما يعرض حياة السكان إلى كافة الأخطار.
5) ومراقبة حركة السير، في كل مدن، وقرى الإقليم، منعدمة، مما لا ينتج إلا كثرة حوادث السير، التي قد تكون مميتة.
6) وتشغيل العاطلات / المعطلات، والعاطلين / المعطلين، يكاد يكون منعدما في الإقليم.
7) والرياضة، باعتبارها حقا شعبيا، تحولت إلى مجرد مخدر يصرف الشباب عن الاهتمام بالواقع.
8) والعاملات والعاملون في مختلف المقاولات تضيع حقوقهم أمام أعين السلطات السؤولة.
9) عدم الوقوف على السباب المؤدية إلى كثرة حوادث السير المميتة وخاصة في مدينة ابن جرير كما يحصل في حي إفريقيا عند المنعطف القريب من إحدى الصيدليات.
10) عدم استعمال العداد المحدد للواجب الذي تدفعه مستعملات ومستعملو الطاكسيات الصغيرة.
11) عدم إيجاد الحلول الناجعة للأراضي المنزوعة، وعدم وضع حد لتلاعب قسم التعمير في الجماعة الحضرية بابن جرير، في موضوع تسليم رخص البناء.
ولذلك، فإن مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير ـ إقليم الرحامنة، يطالب ب:
1) وضع حد للتراجع عن المكتسبات، في مجال حقوق الإنسان.
2) الاحترام الفعلي، والملموس، للحقوق الإنسانية، في العلاقة مع الإدارة في القطاعين: العا،م والخاص، ومع الجماعات الترابية.
3) إعادة الاعتبار لكرامة المواطنات، والمواطنين، من خلال امتناع المسؤولين عن ممارسة الابتزاز.
4) العمل على إيجاد فرص الشغل، لكل العاطلات، والمعطلات، والعاطلين، والمعطلين.
5) الحرص على نظافة المدن، والقرى، لتجنيب المواطنات، والمواطنين، كافة الأخطار.
6) تكثيف مراقبة الطرق، في كل مدن، وقرى الإقليم، وخاصة في مدينة ابن جرير، ومنع استعمال الدراجات المختلفة، في الأماكن الخاصة بالراجلين، وفرض احترام أضواء تنظيم السير على الطرقات، مع تفعيل قوانين السير.
7) إيجاد ملاعب القرب، في مختلف الأحياء، في كل مدينة، وفي كل القرى، ودعم فرق الأحياء، والقرى.
8) فرض احترام حقوق العاملين في مختلف المقاولات، بما فيها مقاولات الأمن في مجال النظافة.
9) الحرص على تعميم التشوير، على جميع الطرقات، لتجنب وقوع حوادث السير، التي قد تكون قاتلة.
10) إلزام الطاكسيات الصغيرة باستعمال العداد، من أجل تجنب خضوع قيمة التنقل، لمزاج سائقي الطاكسيات.
11) العمل على إيجاد حلول للأراضي المنزوعة، في أفق إقامة المشاريع عليها.
12) وضع حد لخروقات قسم التعمير في جماعة ابن جرير الحضرية، الذي يعاني منه المواطنون الأمرين، وضرورة الالتزام بالتطبيق الفعلي لقانون التعمير.
عاشت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان
ابن جرير في 21 / 04 / 2018
مكتب الفرع

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير