HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








كلفة باهضة لابتلاع فشل مشروع فلاحي اعطى انطلاقته الملك بإقليم الرحامنة


حقائق بريس
الاربعاء 31 يناير 2018




كلفة باهضة لابتلاع فشل مشروع فلاحي اعطى انطلاقته الملك بإقليم الرحامنة






احتجاجات الفلاحين الصغار بمنطقة الرحامنة ضد الديخية التي مارسها " باميون " بالجمع العام لجمعية الرحامنة الفلاحية لدعم العالم القروي يوم26 يناير 2018 بمقر جماعة راس العين الرحامنة هو ما اصبح يطلق عليه بالمسرحية المكشوفة للتستر على الوضع الغير العادي لهذه الجمعية التي ترعى تسيير مشروع فلاحي هام اعطى انطلاقته جلالة الملك محمد السادس خلال زيارته لمنطقة الرحامنة في شهر نونبر من سنة 2012 ، مشروع تم انجازه في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بشراكة مع المجمع الشريف للفوسفاط بكلفة اجمالية تقدر ب 14.200.000,00 درهم ، المشروع يتم تسييره من طرف جمعية الرحامنة الفلاحية لدعم العالم القروي بتنسيق مع المديرية الاقليمية للفلاحة ، ويتمثل المشروع في توفير الآلات الفلاحية من جرارات وغيرها التي توضع رهن اشارة صغار الفلاحين بالإقليم اصحاب الاستغلاليات الفلاحية الاقل من 10 هكتارات ، فمصادر وثيقة الاطلاع تؤكد على ان الرئيس السابق للجمعية استغل منصبه السياسي وبلغ به التسلط حتى درجة احتكاره لهذه الاليات الفلاحية وتسخيرها للمستثمرين الكبار بالمنطقة ولأعضاء ينتمون الى الحزب الذي ينتمي اليه وهذه نقطة من النقط السوداء في تاريخ هذه الجمعية والتي كانت سببا رئيسيا في عدم إقلاعها وفشلها بالمرة نتيجة الاستهتار بالمسؤولية حيث تم إقصاء الفلاحين المستهدفين من المشروع الملكي وفتح الباب على مصراعيه للفراعنة الجدد الموالين له من حزب البام الذين كان قرارهم جاهزا في اليوم المعلوم " يوم26 يناير 2018 " المتحكم في جميع اوراقه عن بعد بغية التخلص و التنصل من العلاج المكلف لكل الخروقات والتجاوزات التي شابت هذا المشروع خاصة بعد توزيع ادوار قيادة هذه السفينة وهي تغرق بين اعضاء كوماندو حزب البام بالرحامنة الجنوبية من جديد ، علما ان هناك اساليب كثيرة من التحايل على القانون تم توظيفها لهدف طي ملف هذه الجمعية .
وللإشارة فقد كانت جريدة حقائق بريس لفتت انتباه المسؤولين في اكثر من مناسبة على صفحاتها تتحدث عن الوضعية الكارثية بهذه الجمعية لكن المتتبع لهذا الوضع يقف حائرا اليوم امام العديد من الاسئلة تبحث عن اجابات صريحة منذ تأسيسها الى اليوم وفي مقدمتها سؤال المحاسبة والحصيلة اولا واخيرا ؟
ويبقى الحديث لدى عموم صغار الفلاحين بإقليم الرحامنة هو موقف اللامبالاة من لدن الشركاء كذلك بهذا المشروع الذي كتب له الفشل ، مادام الإعداد له لم يستوعب الفاعلين والشركاء الحقيقيين وعلى رأسهم الفلاحين الصغار ، اما مهزلة تجديد مكتب الجمعية بالشكل المعلوم فتبقى قضية اخرى امام المطالبة الملحة للفلاحين للكشف عن مالية هذه الجمعية ووضعية معداتها وهو امر لا مفر منه مهما كان الامر تقول مصادرنا ، والعارفون بخبايا الامور يدركون ان حزب البام بالمنطقة يعيش ظرفية ازمة حقيقية ولا يعدو ان تكون كل اوراقه تحترق ببطء انطلاقا من الرحامنة الجنوبية ، انها إن ولها اخواتها

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير