HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








وقفة احتجاجية للفوسفاطيين بالنقابة الديمقراطية للفوسفاطيين العضو بالفيدرالية الديمقراطية للشغل امام الادارة العامة بالدارالبيضاء تحت شعار ‘‘ التغطية الصحية خط أحمر‘‘


حقائق بريس
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018




وقفة احتجاجية  للفوسفاطيين بالنقابة الديمقراطية للفوسفاطيين العضو بالفيدرالية الديمقراطية للشغل امام الادارة العامة بالدارالبيضاء  تحت شعار ‘‘ التغطية الصحية خط أحمر‘‘
نظمت النقابة الديمقراطية للفوسفاطيين العضو بالفيدرالية الديمقراطية للشغل امام الادارة العامة بالدارالبيضاء تحت شعار ‘‘ التغطية الصحية خط أحمر‘‘ وقفة احتجاجية صباح يوم الاثنين 17 شتنبر2018 حضرتها فروع النقابة بكل من خريبكة البيضاء الجديدة اسفي اليوسفية ابن جرير العيون و بوكراع وذلك من اجل رفضهم القاطع المساس بحقوقهم ومكتسباتهم في ملف التغطية الصحية ، حيث اصدر المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للفوسفاطيين بلاغا بالمناسبة جاء فيه مايلي :

عقد المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للفوسفاطيين العضو بالفيدرالية الديمقراطية للشغل، لقاءا بالمقر المركزي بالبيضاء مع مكاتب جميع الفروع الفوسفاطية مناضلات و مناضلي نقابتنا , الذين حضروا الوقفة التاريخية الناجحة التي خاضتها النقابة الديمقراطية للفوسفاطيين امام الادارة العامة يوم الاثنين 17 شتنبر 2018، ملحمة فيدرالية تحت شعار ‘‘ التغطية الصحية خط أحمر‘‘ سطرها فيدراليو كل المراكز الفوسفاطية : خريبكة البيضاء الجديدة اسفي اليوسفية ابن جرير العيون و بوكراع , تعبيرا عن رفضهم القاطع المساس بحقوقهم و مكتسباتهم في ملف التغطية الصحية التي تهم النشطين والمتقاعدين وذوي الحقوق ، و الذي خلق جدلا واسعا داخل اروقة المجمع منذ مفاوضات 2011 , أصبح اليوم يعرف منعرجا خطيرا يهدد ما راكمته الشغيلة الفوسفاطية بنضالاتها حماية لحقها في تغطية صحية شاملة تلائم ظروف العمل و الغلاف المالي الذي خصص لتدبير هذا الملف الاجتماعي , جعل من وقفتنا الاحتجاجية منبرا لمتقاعدين لبوا دعوتنا لشعورهم بخطورة ما تريد الادارة الإقدام عليه وإيمانا منهم أن أي مجازفة و أي خطوة غير محسوبة ستكون لها عواقبها الوخيمة.
هذا اللقاء الحماسي الذي ترددت فيه شعارات المنظمة اختتم بكلمة الكاتب الوطني الاخ اعبيدة موسى وقف بالتفصيل على مسار ملف التغطية الصحية , ففي الحين الذي لازالت مسودة الأمر المصلحي الخاص بالتغطية الصحية OS غير واضحة ، تسارع الإدارة العامة الزمن لإخراج التغطية الصحية بمبرر القانون 65.00، و بأقل تكلفة وهي تعلم علم اليقين أننا لن نقبل بأمر مصلحي على شكل دفتر تحملات كارثي تفصله الادارة العامة على مقاسها، محاولة ان تتناسى أن المتقاعدين اليوم يعانون من مشاكل اجتماعية خطيرة نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر : إجبارهم على وضع الشيكات بالمصحات قبل الولوج وانعدام المواكبة الاجتماعية، لتبقى هاته الفئة التي ضحت بصحتها و ارواحها من أجل صيرورة الإنتاج تموت في صمت، ناهيك عن شباب قضوا نحبهم وهم في مقتبل العمر بسبب رفض الاستثمار في البنيات الصحية و تعقيد المساطر و الإهمال والإستهانة بصحة وحياة الشغيلة الفوسفاطية .
كما تطرق الى شبح المناولة الذي ينخر في الجسم الفوسفاطي بتدبيره للمهن الاساسية في الانتاج مهددا مصير الشغيلة الفوسفاطية ,مما يسائل الادارة العامة حول مأل المؤسسة و افاق التشغيل كمؤسسة تدعي المواطنة و المسؤولية الاجتماعية و الانفتاح على المحيط ,في ظل تراجع مقلق و خطير للشؤون الاجتماعية يفند ادعاءات المجمع الدولية بالاهتمام بالراسمال البشري .
ليشيد الاخ الكاتب الوطني في معرض كلمته بكل المناضلات و المناضلين الذين تكبدوا عناء السفر لإنجاح المحطة النضالية الأولى من البرنامج التصعيدي الوطني المسطر، منوها بالنجاح الذي حققته من حيث الحضور المتميز و التنظيم المحكم ، رغم جميع المحاولات اليائسة و الجبانة للإدارة العامة و ابواقها المأجورة التي اشتغلت ليل نهار من اجل افشال الوقفة والتشويش عليها، بمعية المطرودين من منظمتنا على رأسهم من عينوه , الذي الف التسلل خفية معلنا عن تجديد اشباه الفروع بمعية نفس المجموعة التي تنتقل بين المراكز ، املا مساعدة صنيعته في مسلسها لإخراج التغطية الصحية و ضرب ما تبقى من المكتسبات.
و في الختام تم التأكيد على تشبثنا بمركزيتنا الفدرالية الديمقراطية للشغل كبديل نقابي ديمقراطي حداثي يحترم مبادئ التأسيس التي لا محيد عنها، و رفضنا التام للانزلاقات والقرارات العشوائية الخارجة عن الضوابط التنظيمية، وعليه يدعو جميع أعضاء المكتب المركزي لتحمل مسؤوليتهم التاريخية كاملة للحفاظ على الأسس التي بنيت عليها الفدرالية، و كعضو مؤسس لها لن نقبل البتة أي تطاول على القوانين التنظيمية وعلى رأسها القانون الاساسي الذي ينص على استقلالية النقابات القطاعية في تدبير شؤونها الذاخلية وانتخاب هياكلها التنظيمية.
المكتب الوطني




         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير