HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة
تصفحوا العدد 328 من جريدة حقائق جهوية الكترونيا pdf




الأكثر تصفحا


الحرفيون بابن جرير...موجة احتجاج واستنكار عارمة ووضعية المشروع تراوح مكانها


حقائق بريس
الثلاثاء 27 سبتمبر 2022




الحرفيون بابن جرير...موجة احتجاج واستنكار عارمة ووضعية المشروع تراوح مكانها
نفذ الحرفيون المستفيدون من محلات المركب الحرفي بابن جرير وبمؤازرة بعض ممثليهم بغرفة الصناعة التقليدية وقفة احتجاجية عارمة أمام مقر جماعة ابن جرير صباح اليوم الاثنين 26 شتنبر الجاري محتجين ومستنكرين بشدة خطورة ما أقدم عليه مكتب المجلس الحضري بشأنهم بخصوص النقطة المدرجة بجدول أعمال دورة أكتوبر الأولى المنعقدة يوم 4 أكتوبر المقبل والمتعلقة أساسا بالموافقة على مشروع كناش التحملات الخاص بمركب الأنشطة الحرفية بالمدينة، والتي جاءت مخيبة لطموحات وآمال الحرفيين عموما، بعد ان عرفت أشغال المشروع المشار اليه في بدايتها بطئا كبيرا إضافة إلى الاكراهات المتمثلة في الوضع الحالي للمشروع التي حالت دون إخراجه للوجود ،وإذا كان المجلس الحضري لابن جرير يدرك تماما هذا العائق والشركاء في المشروع، الا ان الأمور سارت عكس ذلك عند وضع المجلس لمشروع كناش تحملات خاص بالمشروع للموافقة عليه قبل الموعد دون استشارة للحرفيين ولا الشركاء ما اعتبره الحرفيون سيف سلط على رقبتهم وخرق من الخروقات التي تتنكر للأهداف المتوخاة من المشروع والميثاق المتعلق بالشراكة والشركاء وأخلاقيات مبدأ الحوار المفتوح مع الحرفيين بهذا الخصوص، وكانت هذه الوقفة قد حملت رئيسة المجلس الحضري تدخلها لدى المحتجين نافية جملة وتفصيلا النقطة المتعلقة بكناش التحملات المدرجة بجدول أعمال دورة أكتوبر المقبلة، ومن يصدق من...؟فما بالك اذا تمت المصادقة على النقطة المشار إليها، حينذاك ستفتقد المدينة للأسف الشديد لحركية هذا المشروع ودوره في التنمية وهو ما يفرض على المسؤولين من سلطات ومنتخبين والشركاء لإعادة النظر في كناش التحملات هذا، ولا استبعد معرفة المسؤولين بوضعية الحرفيين المستفيدين من المشروع ومصلحة الحرفيين فوق كل اعتبار،وكانت هذه حلقة جديدة ضمن حلقات سوء التسيير والتدبير لشؤون ساكنة المدينة الذكية الذي طال كل المجالات ولنا عودة في الموضوع من خلال دورة أكتوبر، وحول تفاصيل هذا المشروع صرح لنا من مكان الاحتجاج السيد حميد الكومي ممثل الحرفيين بغرفة الصناعة التقليدية بما يلي :(فيديو )


         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير