HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة




الأكثر تصفحا




بنكيران: نريد ملكا يلعب دور الحكم وليس مهاجما يسجل أهدافا ويحسبها لفريق سياسي

مشكل الهمة انه جمع حوله المتطرفين من اليسارين و عددا من المفسدين


عبد الرحمان البصري
الاربعاء 2 مارس 2011




بنكيران: نريد ملكا يلعب دور الحكم وليس مهاجما يسجل أهدافا ويحسبها لفريق سياسي
شن عبد الإله بنكيران ، الأمين العام لحزب العدالة و التنمية، هجوما عنيفا على غريمه السياسي الياس العماري الذي وصفه بـ" النكرة " ، و اتهمه بـ" التسبب في حالة الاحتقان التي تشهدها مدن الشمال المغربي"،وبأنه من تسبب في إحراق مدينة العيون . و واصل بنكيران ، الذي ترأس لقاء تواصليا مع مناضلي حزبه بمراكش أول أمس الأحد، هجومه على العماري مصرحا بأنه "هرب إلى فرنسا بتعليمات من الإدارة بعد أن تأكد لها ضلوعه في حالة الاحتقان التي تشهدها البلاد".

و لم يستثن بنكيران من هجومه الحاد حميد نرجس، رئيس جهة مراكش تانسيفت الحوز، متسائلا : "من أين لهذا الرجل ، الذي لم يكن يعرفه احد من قبل ، كل هذا النفوذ ؟ و كيف أتيح له أن يأخذ الكلمة لمدة نصف ساعة أمام جلالة الملك، في وقت لا تتاح نفس الفرصة لباقي رؤساء الجهات بالمغرب، الذين لا يهتم بهم احد ؟" ، في إشارة منه إلى العرض الذي كان قدمه حميد نرجس إمام الملك يوم الجمعة 4 دجنبر من السنة المنصرمة بالقصر الملكي بمراكش بمناسبة التوقيع على اتفاقية إطار تتعلق ببرنامج تسهيل الولوج إلى الخدمات الأساسية بجهة مراكش تانسيفت الحوز.

وتراجعت حدة النبرة الهجومية لعبد الإله بنكيران خلال العرض الذي ألقاه أمام حوالي 600 من مناضلي حزبه بمقر الحزب بدرب الدقاق بباب دكالة حين أشار إلى فؤاد عالي الهمة مؤكدا أن المشكلة ليست معه بل مع المتحلقين حوله مضيفا أن الهمة جمع حوله المتطرفين من اليساريين السابقين و العديد من المفسدين القادمين من أحزاب سياسية أخرى مستغربا كيف أن من سماه بالحزب المشؤوم في إشارة منه إلى حزب الأصالة و المعاصرة تمكن من سرقة أحزاب أخرى كالحزب الوطني الديمقراطي لصاحبه عبد الله القادري متسائلا في السياق ذاته كيف تاتي للهمة أن يؤسس حزبا سياسيا ابتدأ بثلاثة نواب برلمانين ليتمكن من تشكيل فريق نيابي مكون حاليا من خمسة و خمسين نائبا برلمانيا؟ و مضى قائلا الملك لنا كلنا و ليس ملك البام نريد ملكا يلعب دور الحكم و ليس مهاجما يسجل أهدافا و يحسبها لفريق سياسي .

و بخصوص الأوضاع التي تشهدها بعض الدول العربية و تداعياتها على المشهد السياسي المغربي أكد بنكيران أن للملكية تاريخيا تليدا بهدا البلد يرجع إلى اكتر من 12 قرن مند أحداث الدولة المغربية و أن المغاربة يتقون في ملوكهم منبها إلى أن المغاربة سيؤدون الثمن غاليا إذا فرطوا في الملكية مشيرا إلى أن الملكية بالمغرب ووجهت على مدار التاريخ بالدسائس و إلى أن بعض من ينصبون أنفسهم وسطاء بين الملك و الشعب هم الدين يتسببون في توتر العلاقات بينهما ،وهم اللذين تسببوا في توثر العلاقة بين الملكية و الأحزاب الوطنية و أحزاب اليسار .

و عن حركة 20 فبراير أكد الأمين العام لحزب العدالة و التنمية انه ليس فايسبوكيا فهؤلاء الشباب في نظره لهم طريقتهم الخاصة في التظاهر و الاحتجاج تختلف حسبه عن طريقة حزبه في تنظيم الوقفات الاحتجاجية التي يحكمها دائما هاجس ضمان الاستقرار.

ووصف بنكيران الإفراج عن القيادي في حزب المصباح جامع المعتصم بأنه نصر من الله نافيا أن يكون الأمر صفقة سياسية مع النظام كما و صف مصطفى الرميد العضو السابق بالأمانة العامة لذات التنظيم السياسي، بـ"الرجل الشهم"، جازما في الوقت نفسه بان "الرميد أخطأ حين قدم استقالته من الأمانة العامة للحزب، لأن قرار الحزب بعدم التظاهر في 20 فبراير كان قرارا يروم عدم التسبب في الفوضى".

وأ كد بنكيران أن العلاقة مع من وصفهم ب"الإخوان في جماعة العدل و الإحسان طيبة".، بيد انه لفت الانتباه إلى أن حزبه يختلف مع الجماعة في المواقف من قضايا متعددة، فحزب العدالة و التنمية ، حسبه ، ضد الإرهاب ، مضيفا انه لو تمت تسميته وزيرا فانه لن يجبر النساء على ارتداء الحجاب و لا الرجال على إطلاق اللحي.

أما بخصوص ما تداوله الرأي العام السياسي و الإعلام ، خلال نهاية الأسبوع المنصرم ، بشأن احتمال إجراء تعديل حكومي و إمكانية التحاق حزبه بالحكومة الحالية ، فقد نفى بنكيران أن يكون اتصل به احد معدا بعض الصحفيين الذين كانوا يستوضحونه حول الموضوع ذاته ، مؤكدا أن المجلس الوطني للحزب هو الجهاز الموكل إليه البث و التقرير في أمر المشاركة في الحكومة من عدمها .

وخص بنكيران موضوع تدبير الشأن المحلي بمراكش بجانب من عرضه السياسي ، حيث ندد بقرار إقالة الكاتب الجهوي للحزب محمد العربي بلقايد من عضوية المكتب المسير لمجلس المدينة ، مذكرا العمدة المراكشية ، فاطمة الزهراء المنصوري بان بلقايد هو من أوصلها إلى عمودية المدينة الحمراء.


مراكش : عبد الرحمان البصري
عن أخبار اليوم

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

سياسة | مجتمع