HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








رئيس الوداد الرياضي لابن جرير ..في لقاء مع جريدة حقائق


حقائق بريس
الخميس 20 يناير 2011



- تأسيس فريق وداد ابن جرير هو من اجل ترسيخ الاخلاق الرياضية النبيلة والعمل الرياضي القاعدي
- املنا الوحيد هو الإستنجاد بالسيد عامل الاقليم وفؤاد عالي الهمة رئيس المجلس البلدي لإنقاد الفرق الصغرى بالمدينة من الاندثار


رئيس الوداد الرياضي لابن جرير ..في لقاء مع جريدة حقائق
استضافت جريدة حقائق السيد وليد البصري رئيس الوداد الرياضي لابن جرير لكرة القدم الممارس ببطولة عصبة الجنوب لكرة القدم هذا الموسم اللقاء تناول الاكراهات التي تعوق الفريق الجديد لتحقيق نتائج افضل من اجل الصعود في ظل غياب موارد مالية لمواجهة حاجيات واهداف الفريق المستقبلية وما تتخبط فيه رياضة كرة القدم عموما من مشاكل وخاصة الفريق الاول بالمدينة الذي يعيش ازمة تسيير وتدبير بالرغم من حصاده لكافة الامكانيات المادية المتوفرة لهذا المجال وغيره.

والسيد وليد البصري هو من مواليد مدينة ابن جرير سنة 1983 ، موظف بشركة الخطوط الملكية المغربية لعب ضمن فرق الاحياء بالمدينة تم ضمن فئة الشباب لفريق شباب ابن جرير موسم 2000/2001 شارك وساهم في تنظيم عدة تظاهرات ولقاءات رياضية داخل المدينة وخارجها.

س : كيف تم تاسيس فريق الوداد الرياضي لابن جرير صيف هذه السنة ؟
ج: تم تاسيس الوداد الرياضي لابن جرير في صيف سنة 2010 بفضل مجموعة من الغيورين على رياضة كرة القدم بالمدينة لاعتبارات عديدة منها :
1- لاتاحة الفرصة للعديد من اللاعبين الذين لم يتمكنوا من حمل قميص الفريق الاول للمدينة نادي شباب ابن جرير، ونظرا للكثافة السكانية التي اصبحت تعرفها المدينة حيث ان فريق وحيد لا يمكنه استيعاب الكم الهائل من الشباب المتعطش لممارسة رياضة كرة القدم كذلك في ظل غياب تام لدور الشباب او الثقافة او السينما بهذه المدينة وحتى دار الشباب اليتيمة لا تتوفر على الامكانيات والمرافق الضرورية .
2- من اجل رد الاعتبار لقدماء اللاعبين الذين تم اقصاؤهم من مكونات الفريق الاول للمدينة سواء على مستوى التسيير او الاستشارة التقنية حيث ان اغلبية هؤلاء قد اظهروا عن مؤهلات كبيرة بحكم التجربة التي راكموها في الميادين الرياضية وبحكم معرفتهم بخبايا كرة القدم محليا وبموجب كل هذه الاعتبارات ارتأينا ان نؤسس هذا الفريق الشاب الطموح الذي نحرص من خلاله على ترسيخ الاخلاق الرياضية النبيلة والعمل الرياضي القاعدي واعطاء صورة حضارية للمدينة لكي ترجعها لسابق عهدها في المجال الرياضي.

س : اكراهات مادية تعوق مسيرة فريق وداد ابن جرير فماهي المعيقات الاخرى التي تعترض طريق فريقكم ومشاكل كرة القدم التي تتخبط فيها باقي الاندية عموما ؟
ج : فيما يخص الامكانيات ففريقنا ليست لديه مداخيل قارة ، فلولا تضحيات اعضاء المكتب المسير وبعض الغيورين على الفريق لما كان وداد ابن جرير في احسن حال لمواكبته ومسايرته مباريات البطولة وحتى منحة المجلس الاقليمي " 15.000,00 درهم تعتبر جد هزيلة حيث لا تتماشى وطموحات الفريق الذي يطمح في الصعود للقسم الثاني هذا الموسم وتكوين فريق نمودجي يقدم فرجة كروية للجمهور الرياضي العريض بهذه المدينة المشتاق للفرجة التي تعود ابناء المدينة على صنعها ، اما بالنسبة للمجلس البلدي فيظل صامتا لحد الآن وكأن الاندية الرياضية الجديدة لكرة القدم لا تمت بصلة لهذه المدينة فشغله الشاغل هو الفريق الاول وهذه علامة استفهام كبيرة تطرح ؟ هل هذا فريق يمثل مدينة ابن جرير ام هذا الفريق يمثل بعض المحسوبين على المجلس البلدي الذين اصبحوا يستغلون الفريق لأغراض سياسوية وانتخابوية محضة وهذه ظاهرة خطيرة فتصور معي كيف ان هذا الفريق غالبية مسيريه ينتمون للمجلس البلدي وهذا يتنافى مع قانون الميثاق الجماعي.
وحسب رأيي الشخصي فهؤلاء ان هم يريدون الرياضة من اجل الرياضة اهلا وسهلا وان ارادوا احترام ساكنة ابن جرير وجمهور هذه المدينة فليتبعدوا عن التسيير ويبقوا كمراقبين ويتركوا الرياضة لأهلها "فاهل مكة ادرى بشعابها" ان كانت هناك ديمقراطية في هذا البلد.

س :وماذا عن فريقكم الأول بالمدينة؟
ج : اني انتقد بشدة الطريقة التي يسير بها شباب ابن جرير ماليا واخلاقيا حيث ان انتدابات اللاعبين كانت دون المستوى المطلوب في ظل وجود لاعبين محليين يفوق مستواهم بكثير اللاعبين الذين تم انتدابهم سواء في بداية الموسم او خلال المدة الأخيرة فهذا بحد ذاته تبدير للمال العام تصور ان لاعبين خاضوا تداريبهم مع الفريق لمدة تفوق الشهر ونصف وتصرف لهم مستحقاتهم بالإضافة لمنحة التوقيع ليتم الإستغناء عنهم قبل بداية البطولة وهذا ان دل على شيء انما يدل على تبدير المال العام مقارنة مع الفرق الأخرى المحلية "الوداد –الرجاء- اتحاد البريكيين " التي تفتقر لأبسط الوسائل ، واقسم بشرفي وبشرف كافة الرحامنة الأشراف انه يبكينا حال الفريق الأول غيرة وحرقة عليه في ظل الامكانيات المتوفرة.
واخلاقيا فمن العيب والعار ان يتم تسيير الفريق من داخل اسوار البلدية وهذا المكتب المسير للفريق مغلوب على امره من جهتين اولا بعض المحسوبين على المجلس البلدي من جهة والمدرب من جهة ثانية وكانه " اريغوساكي" فالمدرب يتدخل في تسيير الفريق خارج الملعب حيث تمكن من تشكيل لوبي داخل الفريق من لاعبين وغالبية المسيرين اصبح يضغط به بقوة والطامة الكبرى انه اصبح يقول لبعض المشجعين ان يلزموا الصمت ان ارادوا حصتهم من البريم ولم يسبق للفريق ان عرف مثل هاته التصرفات من قبل
- وما يؤسفني هو ان بعض اللاعبين من خارج المدينة اصبحوا ينعثون ابن جرير بالخليج وهؤلاء لا يفقهون في كرة القدم واصبحت لديهم موارد مالية كبيرة. فهذا عيب وعار في ظل وجود ناس رياضيين وغيورين اكثر على الفريق الاول بالمدينة ويمارسون الرياضة من اجل الرياضة لا غير، ويبقى املنا الوحيد هو الاستنجاد بالسيد عامل الاقليم والسيد فؤاد عالي الهمة رئيس المجلس البلدي لانقاذ الفرق الصغرى من الاندثار ودعمها ماديا ومراجعة طريقة تسيير الفريق الاول وتشكيلة مكتبه المسير لما فيه خير للرياضة بهذه المدينة التي يؤسفنا حالها.

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير