HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








ضريبة الردة السياسية عند فيلسوف حزب الجرار بإقليم الرحامنة: نائبة وزارة الشباب و الرياضة نموذجا


فاعل جمعوي
الثلاثاء 11 سبتمبر 2012




ضريبة الردة السياسية عند فيلسوف حزب الجرار بإقليم الرحامنة: نائبة وزارة الشباب و الرياضة نموذجا
أشكر جريدة حقائق بريس لفتحها هذا الملف لقطاع الشباب والرياضة بإقليم الرحامنة باعتباره منبرا منفتحا على كل الحساسيات بالمنطقة التي حاولت الكشف عن خبايا الامور بهذا الملف المفبرك هنا وهناك في ظل الصمت المطبق للسيدة نائبة وزارة الشباب والرياضة بالإقليم التي رفضت التعليق بالرغم من ظروف وملابسات محاولة الاجهاز على سمعتها من طرف الذي لازال يحمل مرضا اخلاقيا حوله الى انسان مهووس بثقافة الاقصاء وكانه الوحيد الذي يمتلك ناصية المعرفة وكل مميزات المنتخب الذي يتوفر على الكفاءة والخبرة والتجربة وعلى اعتبار احساسه العميق بانه قيدوم الفعل التربوي، الشيئ الذي حال دونه و دون قبول قطاع يمتهن الفعل المدني الحقيقي و يؤسس لاستراتيجياته بالمنطقة.

وقد سخر فيلسفوفنا أحد الناطقين الرسميين باسمه على "الموقع الاستخباراتي" للمشاركة في طلب العروض المتعلق بمخيمات 2012 وعندما لم يحض بذلك حسب وثائق الاثبات التي ارى انها اصلح للوزن من عدد الصفحات، صار يهاجم و وبشتى الوسائل الشركة التي حضيت بالصفقة وحاول استبلاد الرأي العام المحلي والتمويه عليه بخبر كاذب مفاده استدعاء السيدة النائبة على عجل الى الرباط...تارة و تارة اخرى بتفجير قنبلة غضب " الباميين " عليها و هم منه براء ، دون الاشارة الى ارتباك رفيقه بعد الاستماع اليه من طرف الشرطة على خلفية قضية اقتحامه المسبح الذي كان موضوعا رهن اشارة نيابة وزارة الشباب والرياضة و انتحال صفة صحفي و سب وقدف بمرفق عمومي ، ولا الى الصورة الفاضحة والمخلة بالضوابط الاخلاقية للفعل التربوي لاحد الفاعلين الجمعويين المقربين منه كذلك التي طلعت علينا بأحد المواقع الالكترونية.

فالإعاقة الذهنية أدهى وأمر من الاعاقة الجسدية وكل مصاب بها يشكل خطرا على موقع المسؤولية الذي يتبؤه ، كما يهدد وجوده في هرم المسؤولية مسارات التنمية في جميع أبعادها الاستراتيجية، ولم يكن مفاجئا أن نائب رئيس المجلس الحضري المفوض له بتدبير الشأن الثقافي يشتغل وفق شعار "أنا وحدي نضوي البلاد" من خلال ممارسته حتى للمهام الادارية داخل مصلحة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالمجلس الحضري محتكرا بذلك كل الوظائف والمهام والمسؤوليات المفروض أن تكون موزعة على شبكة من الموظفين المؤهلين كما ورد في مذكرة الملاحظات الصادرة عن المجلس الجهوي للحسابات على عهد المجلس السابق والتي أكدت على ضرورة تقوية هذه المصلحة بالموارد البشرية الكافية، وهو الأمر الذي جاء صاحبنا ليكرسه مستغلا بمزاجيته منصبا نفسه موظفا فوق العادة ومباشرا للعمل الروتيني اليومي ووصيا على المجتمع المدني خارقا بذلك بنود اتفاقية الشراكة الموقعة مع الهيئات المدنية التي تنص على تفعيل المراقبة والمواكبة والتتبع للمجلس الحضري وفسح المجال للنسيج الجمعوي لأن يمارس أنشطته الثقافية والفنية والاشعاعية بكل استقلالية، ويحاول اليوم جاهدا على تشبيك العديد من الجمعيات الموالية له و المقتاتة من حزبه لغرض في نفس يعقوب كما انه يسعى حتيتا لمصادرة الجمعيات الجادة والنشيطة المناوئة لتوجهات حزب الاصالة والمعاصرة في ضرب عميق لمبدأ قبول الاختلاف و الاعتراف بالآخر الذي يتبناه هذا الحزب وطنيا، كما انه اجهز على كل المبادرات الرامية الى أجرأت الاعلام المؤسساتي وتفعيل توصيات الايام التشاورية الاولى للمدينة وأوكل لنفسه هذا الاختصاص منظرا ومشرعا ومطبقا لكل تفاصيله، مما حول خلية الاعلام والتواصل بالمجلس الحضري لابن جرير من ثلاثة مستشارين الى سراب والى نقطة سيئة لهذه التجربة التي كانت تراهن على هذا التحدي في التواصل غداة تنصيب فؤاد عالي الهمة رئيسا للمجلس، وهو يلعب اليوم كذلك دور المحرك الخفي لخيوط الصراع الدائر بين مليشات جمعوية (جمعيات الاستجداء والتزلف) تابعة تستغل مختلف الوسائل بهدف تحقيق المنفعة الخاصة و الاجهاز على مشروع مأسسة المسؤولة عن قطاع الشباب والرياضة بالإقليم الرامي الى تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للوزارة و التي بيدها اليات المراقبة والمتابعة لعملية تدبير منح واموال الجمعيات بالإقليم. وهو الصراع الذي يلعب فيه هذا الاخير دور البطولة، كاتبا للمقامات ومعقبا على كل الردود ومصوبا سهام تصفية الحساب لنصرة شبيحة العمل الجمعوي في الايام الترفيهية ودفاعا عن سياسة انتقامية لهم منها وهي التي ارادت ان تطهر القطاع من اللوالب الصدئة.

فكم أتألم كلما زرت هذه المدينة وانا المس ما تعيشه من ركود او اسمع عما ينخرها من فساد ... و المدينة قادرة عن الخروج من ركودها بفضل تحرك أبناءها الشرفاء و تقوم الطلحاء ما دمنا نعيش عصر التغيير ومحاربة الفساد و احتضان الوافدين عليها من خبرات و طاقات عملا بالمبدئ العميق لحزب للأصالة و المعاصرة و الذي يدعو الى مغرب يسع الجميع.

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير