HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة









إسحاق شارية ومن معه أمام القضاء من أجل التزوير وانتحال صفة


حقائق بريس /عن الحياة المغربية
الجمعة 8 يناير 2021




قامت المحكمة الابتدائية بالرباط باستدعاء إسحاق شارية بعدما نادى لمؤتمر استثنائي مدعيا انتماءه لقيادة الحزب المغربي الحر، في حين أنه كان قد جمد عضويته ثم استقال بعد ذلك بمبررات تتنافى مع مبادئ الحزب، وهو ما دفع المكتب التنفيذي إلى طرده أواخر السنة الفارطة.

واستدعي في نفس الوقت للمثول أمام القضاء بن بوجمعة أنوار الذي كان قد قدم استقالته من تلقاء نفسه مساندا ما سمي حزبيا بالشرطة السياسية.

هذا، وقد استدعي للمثول أيضا أمام القضاء لجلسة فاتح فبراير 2021 كل من موساوي حسان والغليمي بناسف من أجل انتحال صفة مسؤول حزبي وصنع واستعمال وثيقة غير صحيحة.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن حسان موساوي غير موجود على أرض، بعدما أكد كافة المنتمين للحزب المغربي الحر بعدم معرفته أو الالتقاء به، وهو شخصية وهمية تم خلقها لتوقيع الوثيقة المزورة، وهو أخطر ما يمكن أن يرتكب من فعل جرمي، إذ يمس أن المس بدفاتر الحالة المدنية يعتبر مسا باستقرار وأمن الدولة لأن ضبط السجلات الحالة المدنية هو أساس الدولة الحديثة.


         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير