HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








الساكنة بابن جرير تحت نغمة المجرمين وانتشار المخدرات


حقائق بريس
الاثنين 19 نونبر 2018




الساكنة بابن جرير تحت نغمة المجرمين وانتشار المخدرات





الوضع الامني بابن جرير اصبح يثير الكثير من ردود الفعل لدى الساكنة في الايام الاخيرة نتيجة حالات الرعب والتسيب والاعتداء على المواطنين وانتشار المخدرات وعلى رأسها "القرقوبي " بجل أحياء المدينة خاصة الهامشية منها وأمام أبواب بعض المؤسسات التعليمية ، حيث أصبحت ظاهرة تفشي المخدرات بكل أنواعها عبارة عن سوق حرة لايطالها قانون ولاتتعقب مروجيها الاجهزة الامنية في منابعها وجدورها ببعض الاحياء المعروفة بالمدينة ، وتفشت ظاهرة الاعتداء على المواطنين بشكل غير مسبوق لم يعهده سكان المدينة من قبل ، حيث لم يعودوا يأمنون على أرواحهم وممتلكاتهم ان نهارا أو ليلا ، الامر الذي دفعهم الى أخد الحيطة والحدر من مغبة وقوعهم رهن المنحرفين أو سقوطهم في قبضة بعض المجرمين ، ونشير الى أنه بات من الواضح أن الاعتداءات تفشت كثيرا على المواطنين الابرياء من لدن بعض المنحرفين الذين لاشغل لهم الا ممارسة العنف بكل أشكاله من نهب وسرقة وتهديد لتلبية رغباتهم وتحقيق أهدافهم ونخص منها بالذكر الاعتداءات التي استهدفت مواطنين وعمال مقاهي بشارع محمد الخامس نهاية الاسبوع الماضي استعملت فيها السيوف والتي انتهت بتخريب ممتلكات ومعدات ولامن يحرك ساكنا ، وحالات أخرى كثيرة من بينها جريمة القتل التي ذهبت ضحيتها سيدة بالشارع العام بالحي الجديد على يد طليقها مساء يوم الاثنين 12 نونبر 2018 بعد أن وجه اليها طعنات قاتلة بالسلاح الابيض ، وما تعرفه المدينة كذلك من شيوع تجارة الماحيا المصنعة من قبل متخصصين ومتجر لبيع الخمور بالقرب من السوق الاسبوعي ، ومعلوم أن جمعيات مدنية بابن جرير كانت قد نددت بالترخيص بفتح هذا المتجر لبيع الخمور في مكان معد لنقل المسافرين وقرب السوق الاسبوعي ، وشكلت الجمعيات المنددة بهذا جبهة قوية للدفاع عن حق المواطنين في العيش بسلام وراسلوا الجهات المسؤولة في الموضوع وحملوها مسؤولية مايقع من استخفاف بالسكان ومصالحهم.
هذا وأن استفحال الظاهرة الخطيرة التي أصبحت مثيرة للانتباه من أسبابها الرئيسية هو انعدام الشغل وانعدام تواصل اجتماعي وتربوي بين الاسر والمجتمع المدني ، وانعدام مؤسسات اجتماعية مستقلة سياسيا لخلق أنشطة ثقافية و ترفيهية ، وكذلك نتيجة التسيب الذي تعرفه بعض الاحياء الهامشية بالمدينة التي بات غياب الامن ملحوظا بها الامر الذي شجع الساقطين والمجرمين الى تكثيف حملاتهم العدوانية ازاء المواطنين الذين لاحول لهم وهم يعانون من هذه الوضعية الشادة التي ننتظر من خلالها القول هل الامن موجود بالمدينة أم غير موجود؟؟

الساكنة بابن جرير تحت نغمة المجرمين وانتشار المخدرات

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير