HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








جماعة سيدي عبد المومن قيادة امتوكة اقليم شيشاوة، مشاكل بالجملة وهدر للمال العام


ابن الحوز
الاحد 8 ديسمبر 2013



لاحديث داخل الاوساط الشعبية بإقليم شيشاوة إلا عن الفساد بكل أصنافه المستشري في جماعة سيدي عبد المومن قيادة امتوكة، حيث أضحى تبديد المال العام وهدره سمة أساسية تجري بشكل علني، ولا من يلعن الشيطان، أو يقف في وجه المنكر، ومن تجليات ذلك تفويت بعضا من ممتلكات الجماعة إلى أشخاص موالين للرئيس أو نائبه الأول،.


جماعة سيدي عبد المومن قيادة امتوكة اقليم شيشاوة، مشاكل بالجملة وهدر للمال العام

لاحديث داخل الاوساط الشعبية بإقليم شيشاوة إلا عن الفساد بكل أصنافه المستشري في جماعة سيدي عبد المومن قيادة امتوكة، حيث أضحى تبديد المال العام وهدره سمة أساسية تجري بشكل علني، ولا من يلعن الشيطان، أو يقف في وجه المنكر، ومن تجليات ذلك تفويت بعضا من ممتلكات الجماعة إلى أشخاص موالين للرئيس أو نائبه الأول،.
وتساءل أحد النشطاء الجمعويين من سكان الجماعة، لماذا لم تسلك الجماعة المساطير الإدارية والقانونية التي يجري بها العمل في جميع المجالس والإدارات، حيث تعلن اللجنة المختصة في دور المجلس عن رغبتها في التخلص من بعض الآليات أو الممتلكات الخاصة بالجماعة، ويحدد موعد لإجراء السمسرة العمومية، وملزم أن ينشر في وسائل الاعلام الرسمية، لكن رئاسة الجماعة استغنت عن هذه القوانين الجاري بها العمل وفوتت عدة ممتلكات خارج المسطرة المذكورة.
وجدير بالذكر، أن جماعة سيدي عبد المومن التي تعتبر من الجماعات الفقيرة، تعيش وضعا مأساويا بسبب الغياب المتكرر للرئيس الذي يقضي أغلب وقته بأحد المدن المغربية، الشيء الذي أدى إلى تشعب المشاكل وتفشي الفساد زيادة على ما تعانيه الجماعة من تهميش وتفقير وعزلة تامة عن العالم الخارجي، ناهيك عن البنية التحتية والهدر المدرسي، وضعف العناية الصحية، وغياب الشفافية وغيرها من الإكراهات التي تتطلب تكثيف الجهود والضرب على أيدي المفسدين ونهابي المال العام، وقد تشهد الايام المقبلة القادمة، محاكمات لها علاقة بتبديد المال العام.
كما تترقب الساكنة تدخل السلطات المحلية الوصية من أجل الحد من تفويت ملك الجماعة بالطرق العشوائية.

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

جماعات محلية