HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة




الأكثر تصفحا




في يوم الغضب التلاميذي بمدينة سطات اعتداء على تلميذ بالضرب والشتم


يونس بنسلطانة
الثلاثاء 18 أكتوبر 2011




تلاميذ ثانوية القدس بسطات يطالبون بتغيير جدري في منظومة التعليم

نظم تلاميذ ثانوية القدس بمدينة سطات تظاهرة احتجاجية بمناسبة يوم الغضب التلمذي بالمغرب يوم الثلاثاء 18 أكتوبر2011 احتجاجا على تدني مستوى التعليم بالمغرب و ضعف التجهيزات بجميع المدارس العمومية المغربية ونقص في الأطر التعليمية بالمؤسسة وقد عبر التلاميذ بمجموعة من الشعارات المرفوعة والمدوي صوتها خارج أسوار المؤسسة عن مجموعة من المشاكل التي يعيشها التلميذ المغربي كالزبونية والمحسوبية والعنصرية في التعامل بين التلاميذ وضعف الإمكانات المادية التي يقابلها كم هائل من المطبوعات وتعبر عن المطالب الحقيقية لجميع تلاميذ المغرب باعتبارهم جزء لا يتجزأ من الشعب المغربي من قبيل "هذا المغرب الله كريم لا صحة لا تعليم" "الاحتجاج حق مشروع والإطار مالك مخلوع""أولادكم قريتوهم وأولاد الشعب كلختوهم"

و في نفس الوقفة الاحتجاجية تعرض التلميذ حمزة مشتري إلى الاعتداء بالضرب والشتم بمختلف الألفاظ الكلامية القبيحة التي خرجت من فاه مربي الأجيال المسمى "عبد الرحمان الحمامدة" وذلك على إثر مشاركته مع باقي التلاميذ في الوقفة وترديده لمجموعة من الشعرات المرفوعة الشيء الذي أجج نضالات التلاميذ الذين دافعوا عن زميلهم ومنعوا "الحمامدة" من إدخاله إلى مكتب الحراسة واعتبروا هذا الفعل محاصرة من طرف بعد الإداريين ومحاولة منهم لإسكات صوت المظلومين والمقهورين ورفعوا مجموعة من الشعارات التضامنية مع التلميذ "حمزة حمزة حمزة" "والحمامدة مالك مخلوع التظاهر حق مشروع" "حرية حرية ...ولتحماض القضية" "حقوقي حقوقي دم في عرقي لن أنسها ولو أعدموني" "والحمامدة مشيتي غالط ما بقاو يخلعونا زراوط"

و في تصريح ألقاه التلميذ حمزة مشتري يحكي أنه عند إدخاله إلى مكتب الحارس العام "الحمامدة" تعرض للضرب و التسرفيق و الركل و السب والقذف من طرف "الحمامدة".

وعن سبب الاحتجاج صرح التلميذ حمزة مشتري بمعية تلاميذ قسمه الذين آزروه حتى إطلاق سراحه وخروجه من المؤسسة "أن السبب هو انعدام أدنى مقومات الدراسة بالمؤسسة ووجود المحسوبية والزبونية التي نعاني منها ومحاولة الإدارة طمس كرامة التلميذ وأيضا ما زاد أجج الاحتجاجات داخل المؤسسة هو غياب أستاذ مادة الرياضيات بالنسبة لأقسام الأولى والثانية بكالوريا علوم لحد الساعة مند بداية الدراسة وأكد جميع التلاميذ أنهم لم يدخلوا أي حصة لمادة الرياضية" وفي نفس السياق أخبرنا حمزة مشتري أنه سأل الحارس العام المذكور و هو يضربه عن سبب غياب الأستاذ فأخبره أن غياب الأستاذ ليست مسؤولية الإدارة وأنه على التلاميذ التوجه نحو أكاديمية الجهة و الاحتجاج هناك بدل الاحتجاج داخل المؤسسة.

وحصب مصدر موثوق من داخل المؤسسة فالأستاذ الغائب عن المؤسسة قد حدي بانتقال إلى مدينة الجديدة ولازال يحتفظ بمنصبه داخل المؤسسة بسطات وهو ألان يدرس بإحدى ثانويات مدينة الجديدة.

ولاحظ مراسلنا خارج أسوار المؤسسة إنزالا مكثف لرجال الأمن وأعوان السلطة "المقدمين" و بعض المعروفين بـ"البركاكة" يحيطون بالمؤسسة ومنهم من يدخل إلى داخل الحرم الدراسي.

و قد ختم التلاميذ الوقفة الاحتجاجية على الساعة الحادية عشر والنصف بتقديم وثيقة معنونة 'بالملف المطلبي لتلاميذ ثانوية القدس" إلى الحارس العام "الحمامدة" الذي عاهد على تقديم الوثيقة إلى مدير المؤسسة.

تضمنت الوثيقة خمسة مطالب أولها مطلب وطني "إحداث تغيير جدري في منظومة التعليم بالمغرب" و"عدم التمييز بين تلاميذ المؤسسة", الحد من السياسة القمعية التي تمارس ضد التلاميذ من طرف الإداريين وبعض الأساتذة" وذكرت الوثيقة التي وزعها تلاميذ المؤسسة على بعضهم البعض ببعض المطالب التي قدمها التلاميذ خلال السنة الماضية والتي لم يتحقق منها أي شيء.

وصرح أحد ثلاميد الثانوية أن جميع التلاميذ تعاهدوا على رفع الشارة الحمراء استكمالا للاحتجاج طيلة اليوم خلال أوقات الدراسة بالمؤسسة وداخل الأقسام"و أنهم اتفقوا على أن أي محاول من طرف الإدارة للتلفيق بعض التهم و طرد الزميل "حمزة مشتري" أو أي من شارك خلال تظاهرة اليوم يتبعه التصعيد في الاحتجاج اليومي داخل المؤسسة.

في يوم الغضب التلاميذي بمدينة سطات اعتداء على تلميذ بالضرب والشتم

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

سياسة | مجتمع