HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة









مدينة ابن جرير بدون طبيب بيطري والمجزرة الوجه الحقيقي للاستهتار بصحة المواطن


حقائق بريس
الاحد 14 يونيو 2020




مدينة ابن جرير بدون طبيب بيطري والمجزرة الوجه الحقيقي للاستهتار بصحة المواطن


المجزرة البلدية بابن جرير حالة كارثية وحديث عن أمور غير عادية لبعض السلوكات التي تقع بها لعدم وجود طبيب بيطري مختص وما أصبحنا نعاين من ممارسات وتجاوزات في هذا المجال في المدة الأخيرة فتلك رواية أخرى نعود لها في الأيام القادمة علما أن المدينة تعرف أزمة بيطرية خانقة من حيث الفراغ اوالخصاص الحاصل لطبيب بيطري مختص للقيام بالعمل المنوط إليه وعلى رأسه فحص اللحوم مما قديساهم في خلق أزمة صحية على مستوى المراقبة الطبية البيطرية داخل المجزرة وباقي المناطق التابعة لنفوذه، علما أن المراقبة الصحية للحوم انطلاقا من المجزرة التي أصبحت في خبر كان خاصة بعد استبعاد الطبيب البيطري الوحيد لأسباب صحية تقول المصادر، الشيء الذي زاد من حدة الدبيحة السرية وتفشيها في المدة الأخيرة، ناهيك عن الوضعية التي توجد عليها المجزرة التي تفتقر لكل وسائل العمل اليومية وتفتقدللتجهيزات الضرورية التي ينبغي أن تتوفر في المجازر من مرافق وشروط صحية كفيلة بتزويد المستهلكين باللحوم ذات الجودة اللازمة، فهذه المجزرة أصبحت اليوم تشكل خطرا على البعد البيئي وصحة المواطنين بهذه المدينة باعتبارها لا تحترم الضوابط والمعايير الصحية والتقنية الضرورية لدرجة أنها أصبحت مشتلا للتلوث بسبب انعدام النظافة والشروط الصحية الضرورية ومع ذلك لم يشملها الإغلاق بعد

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير