HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








مدينة ابن جرير ... وضعية تندر بالعديد من المخاطر


حقائق بريس
الثلاثاء 4 سبتمبر 2018




مدينة ابن جرير ... وضعية تندر بالعديد من المخاطر

إن الحديث عن مدينة ابن جرير هو حديث ذو شجون، فوضعية المدينة المفعمة بكل أشكال التناقضات شكلت منذ عقود متنفسا لبعض الذين تعاقبوا على تسيير شؤونها والذين عاثوا فيها فسادا أمام أعين السلطات المتعاقبة، امتصوا رحيقها حتى آخر قطرة وتركوها ذابلة ضعيفة مكسورة الجناح، فالمدينة تتميز بأدنى مستويات التنمية وان المتفحص لمؤشرات التنمية يقف على ما يلي :
ضعف الخدمات الأساسية وعلى رأسها مشاكل القطاع الصحي للمدينة والذي لا يخرج عن السياق العام لوضع شامل ومكتسح لمختلف ربوع الوطن، يمثل ابرز مؤشر على ضراوة الإقصاء والتهميش الذي تعاني منه المنطقة عموما، ففي زمن ترتفع فيه شعارات التنمية البشرية نجد عشرات الآلاف من الساكنة محرومة من ابسط الخدمات الصحية ولا مجال للحديث عن الرعاية الصحية ولا عن طب التخصصات، والمستشفى الإقليمي الوحيد بالمنطقة ينطق بنفسه وهو غارق في الهشاشة وغياب الوسائل والموارد البشرية الضرورية وضعف بنيات الاستقبال اللازمة والبنية التحتية وقلة الموارد البشرية من حيث الأطباء والممرضين لا تفي بحاجيات المرضى من حيث الكشوفات وتحديد الأمراض وتسطير وصفات دقيقة إلا من رحم ربك.
• غياب الاستثمار وعدم تشجيع المبادرات التي تهدف إلى تنمية المدينة.
• ضعف وعدم كفاءة المجلس الحضري مع اعتبار ان المجلس هو الفاعل التنموي الرئيسي على المستوى المحلي ورغم هذه الوضعية المأساوية التي تندر بالعديد من المخاطر بالمدينة، فإن تسيير الشأن العام يعرف وبشكل ملفت للنظر العديد من السلوكات المنحرفة التي كانت السبب فيما آلت إليه وضعية المدينة ومن بين هذه السلوكات الاستنزاف المستمر للمال العام بشتى الطرق والوسائل في مشاريع متعثرة كمشروع السوق الأسبوعي الجديد من مخلفات المجلس السابق، ومشروع أثقل كاهل صندوق الجماعة دون أي يرى النور أو يظهر له أثر على ارض الواقع. ولكي تكسب هذه المنطقة الفتية تحديات المرحلة يما ينسجم والتنمية الشاملة يجب على القيمين على المجلس مضاعفة الجهود ووضع مخطط شامل للتنمية يحدد وظائفها الراهنة والمستقبلية وتجاوز ضعف الأداء المرتبط بتدبير المدينة وابتكار طرق جديدة للتسيير تتماشى ومنطق الحكامة وتكسب المدينة جاذبيتها ومكانتها المعقولة.
ونتيجة هذه الوضعية المزرية فالمدينة أصبحت تعرف العديد من المظاهر السلبية من تفشي ظاهرة البطالة إلى استفحال الجريمة والسرقة والتشرد وتعاطي كل أنواع المخدرات خصوصا أوساط الشباب.

مدينة ابن جرير ... وضعية تندر بالعديد من المخاطر

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

مقالات ذات صلة
< >

الجمعة 24 ماي 2019 - 22:18 محمد برامي الكتبي / الإنسان...

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير