HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة
تصفحوا العدد 328 من جريدة حقائق جهوية الكترونيا pdf




الأكثر تصفحا


القطاع الصحي بإقليم الرحامنة يستغيث...!


حقائق بريس
الاحد 11 فبراير 2024




الصحة في خطر بإقليم الرحامنة لغياب ابسط الشروط الضرورية بالمراكز الصحية بالجماعات الترابية وغيرها خاصة بالمستشفى الإقليمي بابن جرير الذي يعيش وضعا كارثيا و خطيرا جراء تخبط هذا الأخير في مجموعة من المشاكل التي تعد امتدادا للوضع الصحي المتدهور وطنيا والأخذ في الانهيار ؛فهذا المستشفى لم يعد يؤدي الدور الانساني الاجتماعي الذي تاسس من أجله وهذه حالة من بين الحالات التي لا يمكن توقعها في الظرف الحالي والتي لا يمكن محوها من مخيلة كل مواطن مغربي غيور على صحة المواطنين ببلادنا ؛حالة مصدرها الاهمال واللامبالاة و التردي المكشوف في الخدمات بالمستشفى الإقليمي بابن جرير ؛انها حالة السيدة عتيقة الزينوني حامل في شهرها التاسع من دوار اولاد عثمان بجماعة سيدي غانم بعدما احست بالمخاض صباح اليوم الخميس 8 فبراير الجاري بادرت بزيارة الطبيبة بمركز الصخور الرحامنة عن وجه السرعة بمعية زوجها وبعد الكشف عنها و اتخاذ المتعين بشأن حالتها التي تطلبت من الطبيبة نقلها على وجه السرعة بواسطة سيارة الإسعاف الى المستشفى الإقليمي بابن جرير بقسم الولادة حيث بعد فحصها هناك و اتخاذ بعض الاجراءات الإدارية بالرغم من شدة الآلام بها قررت الطبيبة المداومة بالذهاب الى حال سبيلها والعودة عندها بعد مرور ثلاثة ايام وذاك هو موعد المخاض؛وهذا وبالرغم من وضعية السيدة الصحية بادرت بمغادرة المستشفى الإقليمي بمعية زوجها عند احد الاقارب بحي افريقيا بابن جرير غير أنه لم تمر على مغادرتهما المستشفى سوى ساعتين حتى احست بالمخاض وفي حينه لم يعد امام هذه السيدة الحامل وزوجها سوى الخروج من بيت الاقارب ثم البحث عن سيارة اجرة او الوقاية المدنية خارج البيت و بالشارع العام لكن حال دون ذلك حيث سقط الجنين ارضا والمارة يجتمعون من حولها الى حين وصول سيارة اسعاف الوقاية المدنية وحملها إلى المستشفى الإقليمي من جديد ؛ فإلى متى سيستمر الاهمال بصحة المواطنين بالمستشفى الإقليمي بابن جرير ؛ و إلى متى سيستمر الوضع على ما هو عليه ؛لكل هذا يجب التدخل العاجل بفتح تحقيق في النازلة لوضع حد لكل استهتار بصحة المواطنين والمواطنات ؛ و أين هي المجهودات المبذولة على مستوى إقليم الرحامنة للنهوض بالقطاع الصحي؟

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير