HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي أثناء محاكمته والداخلية تعلن حالة الاستنفار


حقائق بريس
الاربعاء 19 يونيو 2019




وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي أثناء محاكمته والداخلية تعلن حالة الاستنفار





أعلن التلفزيون الرسمي المصري، وفاة الرئيس السابق محمد مرسي، أثناء حضوره جلسة محاكمته في “قضية التخابر مع حماس”.


وحسب شهادات فقد طلب مرسي الكلمة من القاضي، وقد سمح له بذلك وعقب رفع الجلسة أصيب بنوبة إغماء توفي على إثرها.


وقالت النيابة العامة المصرية إن الرئيس السابق سقط مغشيا عليه داخل القفص بعدما تحدث للمحكمة وأعلنت وفاته فور وصوله المستشفى في الساعة 4:50 مساء (1450 بتوقيت غرينتش). وذكرت النيابة، في بيان، أن التقرير الطبي يشير إلى عدم وجود إصابات ظاهرية حديثة لجثمان مرسي.


وأعلنت الداخلية المصرية رفع حالة الاستنفار الأمني إلى الدرجة القصوى في البلاد.



سيارات الأمن والشرطة تحرس سجن طرة في القاهرة ، حيث جرت محاكمة الرئيس المخلوع محمد مرسي اليوم الإثنين.


ووفق وسائل إعلام محلية، فإن الداخلية بدأت بالفعل في إجراء مراجعة شاملة لخططها، ونشر آلاف الدوريات الأمنية الثابتة والمتحركة في أنحاء البلاد.


وقالت إنه تم “إيقاف الراحات والإجازات للضباط وأفراد الأمن، وتشديد الإدارة العامة للحراسات الخاصة الإجراءات الأمنية على الكنائس والفنادق، والمنشآت العامة والخاصة، وتطبيق الحالة (ج)”.


وأوضحت أن الحالة (ج) تتضمن “توسيع دائرة الاشتباه، والتأمين المشدد بالطرق، والمنشآت وتكثيف التواجد الأمني بالميادين، وتنفيذ الضربات الاستباقية ضد عناصر الإرهاب”.
كما “تم التنسيق بين خبراء المفرقعات بالحماية المدنية، على تمشيط محيط الكنائس والمنشآت الحيوية بصفة يومية”، وفق المصدر ذاته.


ومحمد مرسي هو الرئيس الخامس لجمهورية مصر والأول بعد أحداث 25 يناير وهو أول رئيس مدني وأول رئيس منتخب ديمقراطيا للبلاد.


وأعلن فوزه في 24 يونيو 2012 بنسبة 51.73 % من أصوات الناخبين المشاركين بدأت فترته الرئاسية مع إعلان فوزه في الانتخابات في 24 يونيو 2012 وتولى مهام منصبه في 30 يونيو 2012 بعد أدائه اليمين الدستورية.


وتم عزله عام 2013 في مصر بعد انقلاب قاده الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، الذي كان وزيرا للدفاع حينها، وذلك بعد مظاهرات 30 يونيو من العام نفسه.

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير