HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة




الأكثر تصفحا


حفل تقديم برنامج تعبئة الكفاءات في مجال التكنولوجيا الخضراء 30 مارس 2021 بالرباط


حقائق بريس
الخميس 1 أبريل 2021




حفل تقديم برنامج تعبئة الكفاءات في مجال التكنولوجيا الخضراء 30 مارس 2021 بالرباط





بمناسبة تقديم برنامج تعبئة الكفاءات في مجال التكنولوجيا الخضراء، تم يوم الثلاثاء 30 مارس توقيع اتفاقية إطار للشراكة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج ووزارة الطاقة والمعادن والبيئة ومعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة
ترأس هذا الحفل كل من السيد عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، والسيدة نزهة الوفي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، والسيد بدر إيكن، المدير العام لمعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة
تهدف هذه الاتفاقية إلى وضع برنامج مشترك يهدف إلى تعبئة وإدماج الكفاءات والخبراء من المغاربة المقيمين بالخارج في أوراش التكوين والابتكار في مجال البيئة والتنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر والطاقات المتجددة، والمساهمة في تنزيل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة.
وهكذا تم إطلاق ثلاث مشاريع مهيكلة هي
قاعدة معطيات خاصة بالكفاءات والخبرات المغربية بالخارج في مجال البيئة، وذلك لربط جسور الشراكة والتعاون بين الخبراء المغاربة ونظرائهم بالمغرب ،
مشروع مواكبة حاملي المشاريع المرتبطة بالبيئة والاقتصاد الأخضر من طرف هؤلاء الخبراء المغاربة المقيمين بالخارج ،
مشروع جائزة لتتويج أفضل الخبراء من مغاربة العالم وتثمين مساهمتهم في أوراش التنمية المستدامة بالمغرب.
يذكر أن البرنامج الوطني لتعبئة الكفاءات الذي تمت المصادقة عليه من طرف مجلس الحكومة في يناير 2021 يهدف إلى مأسسة تعبئة الكفاءات قصد تعبئة 10.000 كفاءة و 500.000 مستثمر من مغاربة العالم في أفق سنة 2030، وذلك لتعزيز مساهمتهم في مختلف الأوراش التنموية بالمغرب.

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير