HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة









نور الدين مفتاح: فيدرالية الناشرين المغاربة هي الأم والتواضع أساس الإصلاح


حقائق بريس
الاثنين 22 يونيو 2020




وصف نور الدين مفتاح الرئيس السابق لفيدرالية الناشرين المغاربة ورئيسها الشرفي الانشقاق اللي وقع فيها وانشاء تجمع اخر للناشرين ب”المؤسف”.

و حذر نور الدين مفتاح “كل المحاولات التي يعتقد أصحابها أن بإمكانهم محو جمعية قائمة مؤسسة” واكد ان من يفكر مثل هذا”فهو واهم”.

وقال ‘مفتاح’ في تصريح ليومية “العلم” بان الفيدرالية هي الأم وستظل كذلك بكل تواضع والتواضع هو أساس الإصلاح”.

وأكد الرئيس السابق لفيدرالية الناشرين المغاربة، ان الانشقاق ما عمرو كان حل٬ بل انه مع “قطاع الصحافة المنكوب اليوم بفعل جائحة كورونا، سيكون مشكلا ثانيا ينضاف إلى مشاكل القطاع”. وأضاف مفتاح في تصريح لـ “العلم”، أن التجربة منذ فترة الاستقلال “علمتنا أن الانشقاق لن يؤدي إلا لاضعاف القوة التمثيلية للمنظمات المدنية”.

وتساءل مفتاح عن المبرر لإحداث أداة جديدة في الوقت الذي تعتبر فيه الفيدرالية فضاء ديموقراطيا بامتياز، وكان في عضوية مكتبها التنفيذي الحالي رئيسان سابقان، وهو “ما لا يحدث أبدا في أي تنظيم بالمغرب”.

وتأسف مدير نشر “الايام” عن لما يتم الترويج له من أن بعض المنشقين قد تكون لهم ارتباطات مع جهات نافذة هي التي دعتهم لمغادرة الفيدرالية، وأنهم يتوفرون على شرعية فوق انتخابية منبثقة من وزنهم المالي، وهذا التصور أن صح هو مخالف للتوجه الديموقراطي للمملكة، ولروح الصحافة كخدمة مجتمعية تكاد تكون عمومية. فليست هناك مقاولة صحافية صغيرة أو كبيرة ولكن هناك مقاولة مهنية وأخلاقية ومقاومة لامهنية ولاأخلاقية. كما أنه من المسيء الحديث عن التمييز بسبب القرب من بعض مراكز القوة ما دام أن المغرب هو مغرب الجميع، وهو بلد القانون وليس بلد النفوذ خصوصا فيما يتعلق بالعمل الصحافي النبيل”.

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير