HakaikPress - حقائق بريس - جريدة الكترونية مستقلة








يقع ذلك أمام أعين السلطات المعنية ابن جرير : الباعة المتجولون والفراشة يعودون إلى احتلال الشوارع


الحسين بلحبشية
الاربعاء 19 يونيو 2019







سبق للسلطات المحلية بمدينة ابن جرير أن شنت حملة واسعة استهدفت الباعة المتجولين والفراشة، حيث تم القضاء عليهم وتحرير الشوارع والأزقة من قبضتهم مما خلف ارتياحا كبيرا بين صفوف المواطنين الذين استحسنوا هذه المبادرة.
الغريب في الأمر هو أن هذه الحملة لم تدم طويلا حتى عاد الباعة المتجولون والفراشة إلى احتلال جل الشوارع أمام أعين السلطات المعنية والمواطنين الذين ضاقوا درعا من الفوضى التي عمت من جديد مختلف شوارع المدينة، والتي أترت سلبا على جماليتها ومستقبلها الاقتصادي والبيئي.
وإذا كنا نلاحظ بين الفينة والأخرى قيام السلطات المعنية بواجبها لمحاربة هذه الظاهرة ، فإن العنان مازال يطلق لأصحاب المقاهي والدكاكين الكبرى في التصرف بالملك العمومي واستغلاله حسب ما يروق مزاجهم ، وذلك أمام أعين الجهات المعنية التي لا تملك أمام قوة لوبيات احتلال الملك العمومي إلا متابعة ما يجري دون الاقدام على التدخل لمنع أولئك من ذلك الاحتلال ، حيث ازدادت وثيرة احتلاله إلى درجة أصبحت تتير قلق المواطنين مما ساهم في تضييق الشوارع الرئيسية التي تعتبر أهم شرايين المدينة وخصوصا شارع الأمير مولاي عبد الله ، وأحيانا في عرقلة حركة السير والجولان .
هذه الظاهرة غير القانونية جعلت الرأي العام يتساءل عن السر الذي جعل المسؤولين على الشأن العام المحلي يغضون الطرف عن هذا الوضع، الذي لا يقل أهمية بل أكثر من ظاهرة الباعة المتجولين وجعلهم غير مبالين بالأمر، حيث تشير أصابع الاتهام إلى أصحاب هذه المحلات المشار أليها آنفا ، أنهم يتمتعون بنفوذ وحماية من بعض الجهات ، إن الأمر أصبح ملحا ويحتم على السلطات المعنية شن حملة واسعة ومستمرة لتحرير الملك العمومي وانقاذه من يد الباعة المتجولين والفراشة ، وكذا أصحاب المقاهي والدكاكين المميزة قبل فوات الأوان ، وذلك لإعطاء درس للألسن التي تلوك الزبونية والمحسوبية ، حرمة للإدارة الترابية من جهة وإعمالا بتنفيذ القانون على جميع المغاربة الذين هم مواطنين سواء فهل من منفذ ؟

يقع ذلك أمام أعين السلطات المعنية ابن جرير : الباعة المتجولون والفراشة يعودون إلى احتلال الشوارع

يقع ذلك أمام أعين السلطات المعنية ابن جرير : الباعة المتجولون والفراشة يعودون إلى احتلال الشوارع

         Partager Partager

تعليق جديد
Twitter

شروط نشر التعليقات بموقع حقائق بريس : مرفوض كليا الإساءة للكاتب أو الصحافي أو للأشخاص أو المؤسسات أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم وكل ما يدخل في سياقها

أخبار | رياضة | ثقافة | حوارات | تحقيقات | آراء | خدمات | افتتاحية | فيديو | اقتصاد | منوعات | الفضاء المفتوح | بيانات | الإدارة و التحرير